الطلب

تجد على هذه الصفحات معلومات عن طلب اللجوء في فنلندا

المهارة اللغوية هي المفتاح لفنلندا

توجد في فنلندا لغتين رسميتين هما اللغة الفنلندية واللغة السويدية. يتكلم اللغة الفنلندية كلغة أم تقريباً 90% من الفنلنديين، واللغة السويدية تقريباً 5% من الفنلنديين. لقد لاحظ العديد من الأشخاص الذين انتقلوا إلى فنلندا، بأنه بدون معرفة اللغة المحلية المتحدث بها في البلد، يكون من الصعب على الشخص تدبير أموره.

غالباً ما تكون معرفة اللغة الفنلندية أو اللغة السويدية مهمة للحصول على عمل. في بعض أماكن العمل يتوجب معرفة كلا اللغتين. لقد حصل رجل من أصول أفغانية يبلغ عمره 36 سنة في النهاية على مكان عمل كبائع في محل لبيع الأغذية بعد محاولات عديدة. قال بأن العثور على العمل يتطلب الكثير من المثابرة.

الرجل يتكلم اللغة الفنلندية بطلاقة الآن، ولكنه قال بأن طريقته في تكلم اللغة أثرت على عملية الحصول على العمل. لقد درس في فنلندا كميكانيكي سيارات، وتقدم في البداية بطلب العشرات من أماكن العمل في مجاله.

“في إحدى محلات بيع السيارات أبلغه المالك مباشرة بأنه يريد شخص فنلندي، لأن الزبائن يرغبون بذلك. أنا متمكن من العمل، ولكنه كان المالك وأنا أجنبي. ماذا بإمكانك أن تفعل؟”

اللغة الإنجليزية لا تعوض اللغة الفنلندية

الفنلنديون يعرفون اللغة الإنجليزية بشكل جيد. إلزامية التعليم في فنلندا مبنية على القانون، وذلك يتضمن تعلم اللغة الوطنية الثانية وبالإضافة إلى ذلك تعلم لغة أجنبية. توجد في البلد أيضاً برامج تعليمية باللغة الإنجليزية. من الممكن أن يعطي ذلك انطباعًا سيئًا عن أهمية اللغة الفنلندية.

“باللغة الإنجليزية من الممكن الاعتناء بالأمور اليومية، ولكن التوطين والحياة بشكل كلي تبقى منقوصة. إذا تقدمت بالطلب للتعليم أو العمل أو كنت تبحث عن أصدقاء، فإن معرفة اللغة الإنجليزية ضرورية”، هذا ما أفاد به رجل من أصول كردية.

يشاركه في الرأي رجل آخر من أصول أفغانية.

“عندما جئت كنت أعرف اللغة الإنجليزية بشكل جيد، واعتقدت بأنني سوف أتدبر أموري بها. بعد ذلك بدأت في تعليم الرياضة ولاحظت بسرعة أنه من غير الممكن النجاح بدون اللغة الفنلندية.”

في فنلندا تتطلب العديد من الأعمال التعليم المهني أو التعليم العالي، بالإضافة إلى المهارة اللغوية. يتوجب على الشخص كي يحصل على عمل، إما أن يحصل على تعليم كافٍ، أو أن يحاول تكملة المؤهل الذي حصل عليه من دولة أخرى لكي يستوفي المتطلبات الفنلندية.

اللغة الفنلندية صعبة ولكن ليس من المستحيل تعلمها

اللغة الفنلندية تتبع إلى عائلة اللغات الفنلندية الأوغرية. فهي تسبب التعب على مختلف الأصعدة. لأنه لا توجد هناك كلمات مشتركة مع لغتك الأم، فيتوجب البدء في تعلم اللغة من البداية تماماً. في حين أن اللغة السويدية تعتبر لغة هندية أوروبية، حيث إنها تتبع إلى اللغات الجرمانية الشمالية. اللغات التي من نفس العائلة معها هي اللغة النرويجية والدانماركية والألمانية. توجد في اللغة السويدية الكثير من الكلمات المستعارة على سبيل المثال من اللغة الفرنسية.

“في العديد من الدول هناك حديث عن (اللغة الإنجليزية المكسرة bad English) ولكن نادراً ما تسمع (اللغة الفنلندية المكسرة bad Finnish)، يُتطلب في فنلندا بأن يكون مستوى معرفة اللغة لا بأس به”. هذا ما قاله الرجل الذي من أصل أفغاني.

“عندما تكون قادرًا على التعبير عن نفسك بشكل مفهوم باللغة الفنلندية، فهذا يساعد في التواصل”، هذا ما أضافه الرجل الذي من أصل كردي.

ليس من السهل على كل حال تعلم اللغة الفنلندية في المرحلة الأولى. فهي تختلف بشكل تام عن العديد من اللغات الأخرى من ناحية المفردات وقواعد اللغة.

“اللغة الفنلندية تختلف كثيراً عن لغتي الأم. كلاهما تستعمل الأحرف اللاتينية وتُقرأ اللغة كما تُكتب. ولكن لا يوجد أي شيء مشترك بينهما”، هذا ما قاله الرجل الصومالي.

تعلم اللغة الفنلندية ليس مستحيلاً على كل حال. فهي مطلوبة بناءً على الأشخاص الذين تمت مقابلتهم، التصميم والجد والنشاط. من وجهة نظر الرجل من أصل كردي الذي يتكلم اللغة الفنلندية بطلاقة جداً، أنه يتوجب البدء في تعلم اللغة مباشرةً بمجرد الوصول إلى البلد.

“فالمسألة ليست مجرد الحصول على عمل. إذا كنت تعيش في بلد معين، وتعيش حياة طبيعية وتتعامل مع الناس، فإن الشكوى بأن الشخص لا يعرف لغة البلد تعتبر أمرًا مخجلاً.”

العمل الدراسة
facebook twitter mail